الأربعاء 21 إبريل 2021 - الساعة: 08:39
آخر الأخبار
الولايات المتحدة تشيد بإلغاء السودان قانون مقاطعة إسرائيل SadaNews الكويت.. مدير أمن توجه لفحص حادث سير ففوجئ بوفاة والدته SadaNews ألفا ضابط إسرائيلي متقاعد لواشنطن: لا تعودوا للاتفاق الإيراني SadaNews لماذا تستيقظ وأنت تشعر بالألم في منتصف الليل؟ SadaNews تجنب شراء الأطعمة التي تحمل هذه العبارات على الملصق SadaNews رسائل واتساب وتسريبات جديدة تكشف المستور في قضية الأمير حمزة! SadaNews الدولار يسجل أدنى سعر له منذ شهرين SadaNews "البحوث الفلكية المصرية": عيد الفطر في 13 أيار SadaNews الأردن: 64 وفاة و2699 إصابة جديدة بفيروس كورونا SadaNews بسبب الإضراب- إرباك في برامج تطعيم الأطفال.. هل باتوا في دائرة الخطر؟! SadaNews مستشار الرئيس: تأجيل الانتخابات وارد جداً SadaNews غزة: قرارات جديدة لمكافحة جائحة كورونا SadaNews سيناتور أمريكي يدعو لتقييد مساعدات بلاده لإسرائيل SadaNews إسرائيل: حزب الله يحاول تحدينا بطرق جديدة SadaNews الأردن: نسعى لتثبيت المقدسيين على أرضهم SadaNews موقع عبري: الجيش الإسرائيلي يستعد لإلغاء الانتخابات الفلسطينية SadaNews الطقس: أجواء لطيفة معتدلة اليوم وأيام حارة جدا قريبا SadaNews أسعار صرف العملات لهذا اليوم SadaNews إسرائيل "تعزز العلاقات" باتصال مع البحرين ولقاء مع الإمارات SadaNews الأعلى على الإطلاق.. ديون إسرائيل ترتفع إلى 302 مليار دولار

قناة عبرية: خلاف كبير بين الموساد والجيش بسبب إيران

قناة عبرية: خلاف كبير بين الموساد والجيش بسبب إيران

صدى نيوز - كشفت قناة عبرية النقاب عن خلاف كبير بين الموساد والجيش الإسرائيليين بشأن الرد على إيران، على خلفية استهداف سفينة في خليج عمان، الخميس الماضي. 

وذكرت القناة العبرية الـ"12"، أن هناك خلافا حادا بين الموساد والجيش حيال كيفية الرد على استهداف سفينة إسرائيلية في خليج عمان، وذلك من خلال الاجتماع الطارئ الذي عقده رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، الأحد الماضي.

وأفادت القناة بأن الاجتماع الطارئ شهد حالة من الجدل بين رئيس هيئة الأركان العامة، الجنرال أفيف كوخافي، ورئيس جهاز الموساد يوسي كوهين، بشأن طبيعة الرد على هذا الاعتداء، حيث أكد الأخير ضرورة توجيه رد حاسم وقاطع يتسم بالجرأة ضد إيران.

وعزت القناة العبرية ما يراه كوهين بالرد الحاسم والقاطع نتيجة لإقدام ما زعمه بأن إيران وراء مهاجمة سفينة إسرائيلية الخميس الماضي، بينما طالب رئيس الأركان الإسرائيلي أفيف كوخافي بتوجيه رد معتدل وعاجل، لا يثير النيران بين الطرفين، الإيراني والإسرائيلي.

وفي سياق متصل، أكدت الحكومة الإيرانية، الثلاثاء، أن "اتهامات نتنياهو لطهران باستهداف السفينة الإسرائيلية في بحر عمان ترمي لتحقيق أهداف داخلية وخارجية".

وقال المتحدث باسم الحكومة الإيرانية، علي ربيعي، خلال مؤتمر صحفي، إن بلاده "ترصد التحركات الإسرائيلية المشبوهة ولن تسمح لإسرائيل بارتكاب أي حماقة ضد مصالحها القومية"، معتبرا "اتهامات نتنياهو ترمي لتحقيق أهداف داخلية وخارجية وتعود إلى قلقه من إحياء الاتفاق النووي وعودة الدبلوماسية مع طهران".

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قد ألقى اللوم على إيران في الانفجار الذي استهدف سفينة إسرائيلية في خليج عمان، لكنه تجنب الإجابة عن سؤال بشأن ما إذا كانت إسرائيل سترد، فيما قال وزير الدفاع الإسرائيلي، بيني غانتس، إن "تقييمه المبدئي" هو أن إيران مسؤولة عن الانفجار الذي استهدف السفينة التي أبحرت إلى دبي بعد ذلك لفحص حالتها.

من جانبها، علقت وزارة الخارجية الإيرانية على اتهام نتنياهو. وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زادة، إن الاتهامات المنسقة لا جدوى منها تجاه إيران. وقال زادة: "سنرد على أي عمل بعمل وعلى أي خطوة بخطوة مثلها".