الأربعاء 15 يوليو 2020 - الساعة: 20:09
آخر الأخبار
اصدقاء حتى في الموت.. النهر  يبتلع شابا حاول إنقاذ صديقه فغرقا معا SadaNews العثور على جثة طفلة مقتولة وزوجة الاب هي القاتلة! SadaNews مدير أعمال هيفاء وهبي يفجر مفاجأة: تزوجتها منذ 2017 SadaNews "مات ابني بين يدي".. صرخة أب مفجوع  ضد مستشفى في لبناني  SadaNews نهاية مُروعة لمُسن عجوز  اغتصب أكثر من 300 طفل SadaNews شاهد: رجل الأعمال الفلسطيني محمد حديد ينشر وثيقة تكشف نسبه للأشراف الهاشميين SadaNews بعد 31 عام من الزواج...هل انفصل عباس النوري عن عنود الخالد ؟ SadaNews روان بن حسين: زوجي نقل لي مرضا جنسياً خطيراً بعلاقاته المُحرمة SadaNews ماذا قال الاردن عن امكانية اعادة فتح المطارات؟ SadaNews كورونا يتوحش.. و"إنذار أحمر" في اليابان SadaNews شتاء أسود قادم.. هذا البلد قد يشهد أسوأ سيناريو قريباً SadaNews شيال مصر الكفيف.. توجهوا لمساعدته فكانت المفاجأة SadaNews الكويت.. ضبط النائب السابق مبارك الدويلة بشأن "تسريبات القذافي" SadaNews موجة ثانية أشد فتكاً.. عودة الإغلاق بمناطق حول العالم SadaNews رسميا.. إثيوبيا تعلن الشروع في عملية ملء سد النهضة SadaNews رغم ازدياد المصابين: نتنياهو يتباهى بمواجهة ناجحة لكورونا SadaNews أربع مباريات يوميا.. الإعلان عن جدول مباريات مونديال قطر 2022 SadaNews تقرير: CIA نفذت عمليات سرية ضد إيران وروسيا بتفويض من ترامب SadaNews قلقيلية: أب يقتل طفله ابن الــ10 سنوات "صورة" SadaNews  أساطير شائعة حول  فيروس كورونا يكشف العلم حقيقتها

استخبارات الاحتلال: هدوء الضفة مخادع

استخبارات الاحتلال: هدوء الضفة مخادع

القدس المحتلة: كشف تقرير استخباري إسرائيلي  عن هشاشة الوضع الأمني في الضفة الغربية، قائلا أن حالة الهدوء النسبي التي ظهرت  العام الماضي هي مخادعة مؤكدا ان هذا الهدوء  هو نتائج لجهود مشتركة لأجهزة أمن الاحتلال والتعاون الأمني مع أجهزة الأمن الفلسطينية.

وحسب التقرير فان العام  الماضي شهد انخفاضا في عدد العمليات المنفذة وهي 34 عملية ،  وجرى إحباط تنفيذ 450 عملية كبيرة خلال العام الماضي، ونسبة كبيرة منها كانت بتوجيهات من نشطاء حماس في قطاع غزة، حيث تقوم حركة حماس بجهود مضنية سعياً لنقل تجربتها العسكرية في قطاع غزة للضفة الغربية.

وحول الأسباب الأخرى التي تقف خلف انخفاض العمليات في العام الماضي، قال التقرير : أن ذلك يعود لعدة أسباب من بينها انشغال المواطن الفلسطيني وإشغاله في لقمة العيش، بالإضافة لعدم مبالاة الشارع الفلسطيني لمحاولات إخراجه في تظاهرات في مناسبات وطنية فلسطينية وغيرها.

ومع ذلك شدد التقرير على استمرار الشارع الفلسطيني في دعم منفذي العمليات، ورفع مكانتهم داخل المجتمع، ومنحهم الغطاء والإيواء حال تنفيذهم للعمليات ومساعدتهم في الهرب من قوات الجيش، حيث يحظى منفذو العمليات إلى إعجاب كبير لدى شريحة كبيرة في المجتمع الفلسطيني، ويتحولوا إلى نموذج يحتذى به، ويحاول آخرون استلهام تجربتهم وتقليدهم.