الإثنين 13 يوليو 2020 - الساعة: 04:25
آخر الأخبار
هام لطلبة التوجيهي الراغبين بالإلتحاق في الجامعات المصرية SadaNews بايدن: ترامب أفسد رئيس في تاريخ أمريكا الحديث SadaNews "مقبرة جماعية"..جُثث تركت لتأكلها الفئران في بلد أوروبي! SadaNews الكويت تطلب اقتراض 65 مليار $ لتمويل عجز الميزانية SadaNews مصر تحظر صنع وبيع الطائرات الورقية SadaNews الكرملين: من ينفي وجود كورونا إما جاهل أو مجنون SadaNews هل اعتزل حبيب الملاكمة بعد وفاة والده؟ SadaNews أفضل مكمل غذائي لفقدان الوزن! SadaNews 3 إصابات جديدة بكورونا في الأردن SadaNews رسالة من الرئيس عباس لباشر الأسد.. ماذا ورد فيها؟ SadaNews الحكومة تقر إجراءات جديدة وتمدد الإغلاق في 4 محافظات SadaNews غزة.. هل حقاً أسقطت إسرائيل عناصر في المقاومة؟ SadaNews الصحة: وفاتان جديدتان بكورونا في محافظة الخليل SadaNews الأمن الفلسطيني يعتقل أيمن السبعاوي SadaNews خبير: ترامب باقٍ لولاية ثانية وسيشن حرباً على الصين SadaNews غنام: استثناء رام الله والبيرة من الإغلاق التام SadaNews إسرائيل تراقب المنطقة بأكملها من السماء SadaNews إسرائيل: 8 وفيات و1200 إصابة جديدة بـ"كورونا" SadaNews الملك عبد الله الثاني: سيطرنا على "كورونا" في الأردن SadaNews رئيس الوزراء يوقف جميع إجراءات المحافظين: إغلاق!

نقل الأسير أبو دياك إلى المشفى بوضع صحي حرج

نقل الأسير أبو دياك إلى المشفى بوضع صحي حرج

رام الله - صدى نيوز- قال نادي الأسير، إن إدارة معتقلات الاحتلال نقلت الأسير المريض بالسرطان سامي أبو دياك إلى إحدى المستشفيات المدنية الإسرائيلية، بوضع صحي حرج.

ولفت نادي الأسير في بيان لــ "صدى نيوز"  إلى أن الأسير أبو دياك (37 عاما)  من محافظة جنين، مصاب بالسرطان منذ أكثر من ثلاثة أعوام، وقبل ذلك تعرض لخطأ طبي بعد أن أُجريت له عملية جراحية في الأمعاء في أيلول عام 2015 في مستشفى "سوروكا" الإسرائيلي، حيث تم استئصال جزء من أمعائه، وأُصيب إثر ذلك بتسمم في جسده وفشل كلوي ورئوي، حيث خضع بعدها لثلاث عمليات جراحية، وبقي تحت تأثير المخدر لمدة شهر موصولا بأجهزة التنفس الاصطناعي، إلى أن أُصيب بالسرطان.

وأضاف نادي الأسير أن الأسير أبو دياك والمعتقل منذ عام 2002 والمحكوم بالسّجن المؤبد لثلاث مرات و(30 عاما)، هو واحد من بين (14) أسيرا مريضا.

وكان الأسير أبو دياك قد وجه رسالة قال فيها: "إلى كل صاحب ضمير حي، أنا أعيش في ساعاتي وأيامي الأخيرة، أريد أن أكون في أيامي وساعاتي الأخيرة إلى جانب والدتي وبجانب أحبائي من أهلي، وأريد أن أفارق الحياة وأنا في أحضانها، ولا أريد أن أفارق الحياة وأنا مكبل اليدين والقدمين، وأمام سجان يعشق الموت ويتغذى، ويتلذذ على آلامنا ومعاناتنا."

وحمّل نادي الأسير سلطات الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن حياة ومصير الأسير سامي أبو دياك في ظل تعنتها ورفضها الإفراج عنه، وذلك رغم ما وصل له من وضع صحي خطير.