الخميس 06 مايو 2021 - الساعة: 13:01
آخر الأخبار
تفاصيل الزيارة الخاطفة.. ماذا دار بين ابن زايد وابن سلمان؟ SadaNews مصر وتركيا تلتقيان في منتصف الطريق وتحذيرات من تجدد العداء! SadaNews لماذا تعيد إثيوبيا الآن بناء قواتها البحرية رغم أنها دولة حبيسة؟ SadaNews السودان يعلق على "تهديد السيسي بخوض حرب" بسبب سد النهضة SadaNews الاحتلال يغلق باب العامود وعدة أحياء في القدس الأحد SadaNews الاحتلال يستعد لهدم منزل منفذ عملية زعترة SadaNews عدوان إسرائيلي على نقطة للجيش السوري بريف القنيطرة SadaNews كيف تفرق بين الكيس الدهني والورم؟ SadaNews مشهد تحت أقدام محمد بن زايد ومحمد بن سلمان يشعل مواقع التواصل (صور) SadaNews منفذ عملية زعترة يُحير إسرائيل: مختلف عن غيره! SadaNews انخفاض ملحوظ.. 3 وفيات و439 إصابة جديدة بكورونا في غزة SadaNews بنك القدس يُسهم في إحياء روح التآخي والتكافل في رمضان SadaNews الألم أسفل البطن عند الرجال.. علامة للإصابة بأحد هذه الأمراض! SadaNews شاهد- الاحتلال يعتقل مقدسياً على طريقة جورج فلويد في الشيخ جراح! SadaNews محكمة الاحتلال تصدر اليوم قرارها بإخلاء 4 عائلات من الشيخ جراح SadaNews "الاقتصاد" تحيل 8 تجار للنيابة العامة لمكافحة الجرائم الاقتصادية SadaNews ما أسباب الأنيميا لدى الحامل؟ SadaNews خبراء: 5 حالات يساعد فيها تناول الخبز على إنقاص الوزن SadaNews المالية تُعلن عن موعد صرف رواتب الموظفين SadaNews الصحة: 9 وفيات و651 إصابة جديدة بفيروس كورونا

صور عالية الدقة للحجر الأسود في الكعبة تُظهر تفاصيله بوضوح

صور عالية الدقة للحجر الأسود في الكعبة تُظهر تفاصيله بوضوح

صدى نيوز - نشرت رئاسة شؤون الحرمين، صوراً عالية الدقة للحجر الأسود، الذي يوجد في الركن الجنوبي الشرقي للكعبة المشرفة، وذلك باستخدام تقنية خاصة لإنتاج الصور وإظهار تفاصيلها بشكل واضح. 

في حسابها على موقع تويتر، قالت رئاسة شؤون الحرمين إنها وثقّت الحجر الأسود بتقنية "فوكس ستاك بانوراما"، التي من خلالها يتم تجميع الصور بوضوح مختلف، حتى يتم إنتاج صورة واحدة بأكبر دقة. 

وأشارت رئاسة شؤون الحرمين إلى أن مدة التصوير عبر هذه التقنية استغرقت 7 ساعات، في حين بلغ عدد الصور الملتقطة 1050. 

تبلغ دقة الصورة 49 ألف ميغابيكسل، في حين أن مدة المعالجة استغرقت أكثر من 50 ساعة عمل.

والحجر الأسود هو جزء من الكعبة المُشرَّفة، وهو النُّقطة التي يبدأ منها الطّواف وبها ينتهي، ممّا يعني وجود قيمةٍ خاصّةٍ له عند المسلمين.

الحجر الأسود هو بيضاوي الشكل، وبحسب ما جاء في تراث الإسلام أن الحجر الأسود جاء به "جبريل" إلى "إبراهيم" عليهما السلام من السماء؛ ليوضع في مكانه من البيت.

‎يرتفع الحجر الأسود نصف متر تقريباً عن الأرض، وهو محاط بإطار من الفضة الخالصة، ومُكوَّنٌ من خمس عشرة قطعة مختلفة في الحجم أكبرها في حجم حبّة تمر، ويمكن للحجاج والمعتمرين رؤية ثمانية أحجارٍ فقط، أمّا بقية القطع السبع الأخرى فهي مغطاة بمادة هي خليط من الشمع والمسك والعنبر موضوع على رأس الحجر.

أما عن إطار الحجر الأسود فيُصنع من الفضة الخالصة ويزن نحو 50 كيلوغراماً، ويستغرق صنع الإطار نفسه حوالي 3 أشهر.

يتعرض الحجر بين الحين والآخر إلى عمليات صيانة، إذ إن حرارة الجو العالية وبعض الممارسات الخاطئة من الحجاج والمعتمرين تعرض الحجر لضغوط وتتعرض المادة الشمعية  المثبتة لشقوق فتحتاج لصيانة بين الحين والآخر.

تستغرق عملية الصيانة من ساعة لساعتين يتم خلالها صهر المادة الشمعية بواسطة الحرارة والعمل على إعادة تماسكها من جديد وتثبيت الأحجار السبعة داخلها والاطمئنان على سلامة الحجر الأسود داخل الإطار المكون من الفضة الخالصة، الذي يحوي ويحمي الحجر.

ولمنع سرقة الحجر الأسود ذي القيمة العالية عند المسلمين، يتناوب 24 رجل أمن في اليوم على مهام الحراسة، حيث يتم تغيير حارس الأمن كل ساعة للحفاظ على مستوى أداء وتركيز الحارس أثناء سباق المعتمرين والزوار لتقبيل الحجر، ويقوم الحارس بمساعدة الضعفاء وكبار السن وأصحاب الاحتياجات الخاصة.