الثلاثاء 29 نوفمبر 2022 - الساعة: 02:29
آخر الأخبار
وزير الخارجية التركي: أنقرة قد تعين سفيراً في مصر خلال أشهر SadaNews محكمة الاحتلال تحكم بسجن الأسير محمد فرحات 12 عاما SadaNews بعد جنين- قادة الأجهزة الأمنية يجتمعون في نابلس (صور) SadaNews الاحتلال يعتقل فتاة من رام الله خلال زيارة شقيقها الأسير SadaNews الإعلام العبري: لقاء أردوغان والسيسي إنجاز بين القاهرة وأنقرة SadaNews فلسطين تشارك في المؤتمر السابع عشر للدول الاعضاء في منظمة الانتربول SadaNews الجيش التركي يستعد لتوغل بري وشيك في شمال سوريا SadaNews قلق إسرائيلي من التعاون العسكري الروسي الإيراني في أوكرانيا SadaNews "بداية طولكرم" تصدر حكما بالسجن المؤبد 25 عاما لمدانين بتهمة بيع مواد مخدرة SadaNews افتتاح مهرجان دبلن الدولي للفيلم العربي التاسع (DIAFF) SadaNews أبرز قرارات الحكومة في جلستها اليوم SadaNews سفيرة فلسطين لدى إيرلندا تشارك في المؤتمر السنوي لحزب الخضر SadaNews الرئيس الجزائري يطالب بتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني الأعزل SadaNews ارتفاع جنوني في أسعار الذهب بمصر SadaNews الصحة: مخاطر المستحضرات الصيدلانية مجهولة المصدر قد تؤدي للوفاة SadaNews فيديو- القطاع المصرفي حاضر بقوة في المعرض العقاري الفلسطيني 2022 SadaNews تضاعف جرائم الإرهاب اليهودي ضد الفلسطينيين SadaNews محدث: إصابات بينها خطيرة بمواجهات مع الاحتلال في الخليل SadaNews شركة المشروبات الوطنية كوكاكولا/كابي تجهز مشغلاً مهنياً في مدرسة الخليل الثانوية الصناعية SadaNews النائب العام يلتقي سفير المملكة المغربية 

الجامعة العربية: الوضع في الأراضي المحتلة ينذر بالانفجار

الجامعة العربية: الوضع في الأراضي المحتلة ينذر بالانفجار

صدى نيوز - قال الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط إن "الانتهاكات الإسرائيلية في الأرض الفلسطينية المحتلة تتصاعد على نحو ينذر بانفجار الأوضاع، تحت سمع وبصر المجتمع الدولي الذي يبدو أنه تخلى عن مسؤوليته في تحقيق رؤية حل الدولتين عبر التفاوض".

وأكد أبو الغيط، في كلمته أمام المنتدى الإقليمي السابع للاتحاد من أجل المتوسط، الذي انطلقت أعماله، اليوم الخميس، في مدينة برشلونة، أنه "لا ينبغي أن تطغى الأزمات العالمية المستجدة على المشكلات والأزمات التي تعاني منها المنطقة العربية، وعلى رأسها القضية الفلسطينية التي لا يمكن تهميشها أو تجاهلها، حيث يعاني الشعب الفلسطيني من نظام احتلال لا يمكن وصفه سوى بالتفرقة العنصرية".

وطالب الدول الأوروبية بالاعتراف بالدولة الفلسطينية على حدود الرابع من حزيران عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية.

وقال المتحدث الرسمي باسم الأمين العام، إن المنتدى يهدف إلى تعميق التعاون والتكامل بين ضفتي المتوسط في عدد من المجالات أهمها التنمية الاقتصادية، وتغير المناخ، والتجارة، والتمويل، والبنية التحتية، وحركة الأفراد، والبحث والتعليم العالي، مضيفا أن هذا الاجتماع الوزاري يعد فرصة مهمة للتشاور وتبادل الرؤى حول مواجهة التحديات المشتركة التي تمر بها منطقة الأورو- متوسط، كما يتيح الفرصة للنظر فيما تم إنجازه بشأن الأولويات التي حددها الوزراء لعدد من المجالات في الأعوام السابقة، بالإضافة لبحث سبل وخطط العمل المستقبلية.

وفي السياق ذاته، التقى أبو الغيط مع وزير الدولة الإيرلندي، المسؤول عن التنمية الريفية والمجتمعية، على هامش الاجتماع، حيث أشاد الأمين العام بالموقف الداعم والإيجابي لإيرلندا نحو القضية الفلسطينية، معربا عن تقديره لتصويتها لصالح قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة المعني بالممارسات الإسرائيلية التي تمس حقوق الشعب الفلسطيني، والذي تطلب فيه الجمعية العامة من محكمة العدل الدولية الرأي القانوني بشأن التبعات القانونية الناشئة عن الانتهاك المستمر من جانب إسرائيل لحق الشعب الفلسطيني في تقرير المصير.