الثلاثاء 25 يناير 2022 - الساعة: 16:28
آخر الأخبار
ارتفاع حصيلة ضحايا التدافع أمام ملعب لكرة القدم في الكاميرون إلى 8 SadaNews الإحصاء: ارتفاع مؤشر أسعار تكاليف البناء خلال العام 2021 SadaNews مصرع صياد غرقا في بحر غزة SadaNews الاحتلال يخلي منزلا بالقوة في بلدة الطور تمهيدا لهدمه SadaNews السلطات الإسرائيلية تهدم العراقيب للمرة 197 وتشرد سكانها SadaNews إصابة امرأة وطفلة بانفجار سيارة في رحوفوت SadaNews عبلين: اعتقال 6 مشتبهين بالإِتاوة والابتزاز SadaNews "الشيخ" يلتقي الأمين العام لاتحاد عمال فلسطين SadaNews دراسة: مكمل طبيعي يقلل من دهون البطن في "30 يوما فقط"! SadaNews بحث علمي يحذر من تناول المخللات لاحتمال تسببها بمرض خطير! SadaNews خبراء يحذرون من خطر في الهواتف المحمولة قد يسبب العقم للرجال SadaNews ما معدل نبضات القلب الطبيعي لكل عمر؟ SadaNews الخارجية: تسجيل 11 إصابة جديدة بـ"كورونا" في صفوف جالياتنا بدول العالم SadaNews بينها الضفة.. تقرير إسرائيلي يحذر من 3 تحديات رئيسية SadaNews رقم قياسي جديد.. 11 وفاة و4095 إصابة جديدة بكورونا في فلسطين SadaNews "القاتل الصامت".. وفاة 14 شخصا بغاز المدافئ في 6 دول عربية SadaNews "الخارجية": طائرة مساعدات طبية وغذائية تونسية في طريقها لفلسطين SadaNews الدفاع المدني يرفع جاهزيته لاستقبال المنخفض ويقدم نصائح للمواطنين SadaNews منظمة البيدر للدفاع عن حقوق البدو في فلسطين تجتمع مع هيئة مقاومة الجدار والاستيطان SadaNews "مركزية فتح" تُشكل لجنة لمتابعة قضية الصور المسيئة لياسر عرفات وتؤكد حسن نوايا القائمين على المؤسسة

وزيرة الصحة تعلق على أحداث الجامعات: كانت "عيب عليك" أقوى من أي قانون!

 وزيرة الصحة تعلق على أحداث الجامعات: كانت "عيب عليك" أقوى من أي قانون!

رام الله- متابعة صدى نيوز: علقت وزيرة الصحة د. مي الكيلة على الأحداث التي شهدتها الجامعات الفلسطينية، والتي كان آخرها مقتل طالب في الجامعة العربية الأمريكية.

وقالت وزيرة الصحة في منشور على حسابها بموقع فيسبوك: ما يجري  بالجامعات  وفي الشارع الفلسطيني أمر مقلق للغاية، وهذا بحاجه إلى مراجعة كاملة لمنظومتنا الأخلاقية والقيمية التي لازمتنا سابقا بحياتنا الفلسطينية.

وتابعت: كانت أخلاقنا هي الرادع الأساسي للحفاظ على علاقاتنا المجتمعية، وكانت كلمة "عيب  عليك" أقوى من أي قانون وأي محكمة، وهكذا حافظنا على بنيتنا الاجتماعية.

وأضاف وزيرة الصحة: خلال العقود الماضية، كان هناك حرمة للبيت، حرمة للشارع وحرمة للمؤسسات المجتمعية، ـين نحن من هذا الآن؟ وكل ذلك كان من التربية البيتية والمجتمعية، وبهذا فإن الأخلاق والقيم تبدأ في البيت، ثم المدرسة، ثم المجتمع، ثم المنظومة  الرسمية بقوانينها، وعلينا جميعا تحمل مسؤولية إعادة القيم الفلسطينية التي تعودنا عليها وكانت عنوانا  لشعب الجبارين.