الأحد 26 سبتمبر 2021 - الساعة: 22:21
آخر الأخبار
مسؤول إسرائيلي: حماس تصعّد بالضفة SadaNews الافراج عن المناضلة خالدة جرار SadaNews الكيلة تبحث مع السفير المصري سبل تعزيز التعاون بالمجال الصحي SadaNews الأردن: الأقصى لا يقبل الشراكة ولا التقسيم SadaNews الإعدام شنقاً لطبيب من الخليل قتل صديقه المسعف SadaNews بيني غانتس: السنوار غير متوقع وأبو مازن تسلّق الشجرة SadaNews رئيس الوزراء يزور سلطة النقدويطلع على خططها التطويرية  SadaNews كوخافي: منعنا تنفيذ عمليات كبرى في اسرائيل SadaNews "بدا نحيلا ومتأثرا بوفاة أخيه".. القضاء الجزائري يؤجل محاكمة شقيق بوتفليقة SadaNews "فرانس برس": 50 قتيلا جراء اشتباكات في مأرب خلال آخر 48 ساعة SadaNews تونس.. وقفة احتجاجية على الإجراءات الاستثنائية للرئيس سعيد SadaNews قناة عبرية: الملك عبد الله التقى لابيد سرا في عمان SadaNews إسرائيل: أكثر من 1800 إصابة بكورونا في صفوف الجيش SadaNews جيش الاحتلال يتأهب على حدود غزة SadaNews "الخارجية": نتابع اختفاء 6 من مواطنينا في تركيا SadaNews مسؤول إسرائيلي يدعو للتعامل بصرامة مع حماس SadaNews جيش الاحتلال سيواصل عملياته بالضفة لهذا السبب SadaNews مراد الجيوسي: خطاب الرئيس أمام الأمم المتحدة وضع العالم أمام مسؤولياته SadaNews تقرير: الاحتلال فشل بالعثور على أسلحة في الضفة SadaNews البطش: الضفة بعد اليوم لن تكون ساحة فارغة يستبيحها الاحتلال

مصر.. "خطأ فادح" في كتاب مدرسي يثير غضب المثقفين

مصر.. "خطأ فادح" في كتاب مدرسي يثير غضب المثقفين

صدى نيوز - وقعت وزارة التربية والتعليم المصرية في خطأ فادح في كتاب مدرسي من خلال نشر قصيدة للشاعر وحيد حامد الدهشان ضمن مواد الكتاب المدرسي للصف الرابع الابتدائي لهذا العام 2021/2022، على أنّها قصيدة لأمير الشعراء أحمد شوقي.

ونشر أيمن تعيلب، العميد السابق لكلية الآداب جامعة السويس وأستاذ النقد الحديث، صورة للقصيدة المنسوبة لأمير الشعراء، وعلّق عليها.

وقال تعيلب، مكتشف الواقعة، إنّه أثناء مراجعة الدروس مع ابنته في الصف الرابع الابتدائي، وجد قصيدة في الصفحة 45 من كتاب سلاح التلميذ 2021/2022 كتاب اللغة العربية المقرر على الطلاب بالصف الرابع الابتدائي.

وأضاف: "قصيدة بالكتاب عنوانها يا مِصْرُ، ومكتوب أسفلها إنها لأمير الشعراء أحمد شوقي، وأول ما قرأت أول بيت في القصيدة أيقنت تمامًا أنها ليست لشوقي لأنني متمرس في شعر أحمد شوقي بحكم تخصصي ومجال عملي وبحكم حبي الشديد لشوقي بصفته أكبر عقلية شعرية كلاسيكية في القرن العشرين".

وتابع: "القصيدة كبيرة وفي حب مصر، وتعجّبت واستغربت لأن شوقي لم يكتب أبدًا قصائد في وقته يحب مصر، لأن الناس كانت تحب مصر بجد ولم يكن هناك من يريد أن يتكلم في ذلك".

واستنكر تعيلب التعريف الصغير جدًا بالشاعر الموجود في الكتاب، معللًا ذلك بأنّ تعريف شوقي في 4 كلمات "به إخلال، ونوع من الاختصار المخل الذي يؤثر سلبًا على استيعاب الأولاد للتاريخ وللماضي وللشعر وللرواد المصريين بشكل عام".

وشدد على أنّه بالبحث والتقصي في ديوان أمير الشعراء تأكّد خلو الديوان من القصيدة المنسوبة له في الكتاب المدرسي المصري.

بينما وصف الشاعر المصري فتحي عبد السميع، الأمر بـ"الخطأ المؤسف لأنه يكشف إلى أي مدى وصل الاستهتار في وضع المناهج، والمسألة أكبر من الخطأ لأنها تكشف عن عقلية بائسة، ويظهر ذلك في التعريف الخاص بأمير الشعراء"، واصفًا التعريف بالشاعر "بؤس مستوى وجمود فكري، وبؤس في الذائقة".

وأوضح أنّ "قصيدة الشاعر وحيد حامد الدهشان المنشورة في الكتاب المدرسي مستواها ضعيف، وتكشف مشكلة في الشعر والأدب عمومًا في الوطن العربي أصبح مهجور تمامًا".

وكتب الشاعر المصري في منشوره له على الصورة: "قصيدة عنوانها في حب مصر ضمن مواد الكتاب المدرسي للصف الرابع الابتدائي لهذا العام، كتب تحتها مؤلفو الكتاب أنها من تأليف أحمد شوقي، أمير الشعراء، ثم أتبعوا القصيدة بصورة لأمير الشعراء، وكتبوا في التعريف به، من أعماله: كتب قصيدة في حب مصر التي ينتمي إليها هذا النص، والقصيدة من تأليف المهندس وحيد حامد الدهشان".

"سكاي نيوز"