الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 - الساعة: 08:48
آخر الأخبار
الأردن: 66 وفاة و4981 إصابة جديدة بكورونا خلال يوم SadaNews نصائح لتفادي زيادة الوزن عند العمل من المنزل SadaNews تقنية ثورية لتدمير الخلايا السرطانية دون آثار سلبية SadaNews تضخم الأصابع .. مؤشر على الإصابة بسرطان الرئة SadaNews وفاة مبتكر تحدي "دلو الثلج SadaNews أغطية الوسائد والملاءات تحتوي على بكتيريا أكثر من مقعد المرحاض! SadaNews تصريح محبط من الصحة العالمية بخصوص فيروس كورونا SadaNews الحكومة تكشف عن أولوية صرف المستحقات المتأخرة: الموظفون أولاً SadaNews الأردن تستعد لاستقبال لقاحات كورونا SadaNews ألمانيا تستعد للتوسط بين الإسرائيليين والفلسطينيين SadaNews العطاري: نرفض الإغلاق ونطالب الحكومة بتشكيل لجنة طوارئ لحصر الأضرار SadaNews غانتس يكشف شروط إسرائيل لتحسيق أوضاع قطاع غزة SadaNews إسرائيل: نتنياهو يتهم غانتس باستغلال الجيش SadaNews لأول مرة.. فلسطينية تُعين بمنصب رفيع بالبيت الأبيض SadaNews حالة الطقس:ارتفاع طفيف SadaNews قرار مفاجئ لترامب بخصوص فريق بايدن: سنتعاون! SadaNews كورونا.. 60 مليون مصاب في العالم والوفيات تقترب من مليون و400 ألف SadaNews أسعار العملات مقابل الشيكل SadaNews فرنسا.. دعوى قضائية ضد تطبيق للمسلمين يُستخدم للتجسس عليهم SadaNews إغلاق شامل الجمعة والسبت.. اشتية يعد بصرف مستحقات الموظفين كاملة

حزب سوداني عن التطبيع: باعونا جبال من الوهم

حزب سوداني عن التطبيع: باعونا جبال من الوهم

صدى نيوز: استنكر حزب حركة "الإصلاح الآن" في السودان اتفاق التطبيع بين حكومة بلاده وإسرائيل، معتبرا أنها "صفقة بيعت فيها جبال الوهم لحكام السودان".

وأضاف في بيان صحفي للحزب المعارض المحسوب على التيار الإسلامي: "إنه ليوم حزين من أيام أمتنا، يوم يقف فيه رئيس الوزراء الإسرائيلي مفتخراً ومنتشياً ليعلن أن الخرطوم، بعد 53 سنة من القمة العربية عام 1967، لم تعد عاصمة اللاءات الثلاث، ذلك الاسم الذي كان يجلل هامتها بأكاليل الفخار".

وتابع: "الخرطوم اليوم كما قال نتنياهو عاصمة نعم للتفاوض، نعم للصلح، ونعم للسلام مع إسرائيل".

واعتبر الحزب الذي يقوده غازي صلاح الدين، أن التطبيع مع إسرائيل "صفقة بيعت فيها جبال الوهم لحكام السودان، مقابل تنازلهم عن واحدة من أهم ركائز سياسة السودان الخارجية (اللاءات الثلاث)، التي عبرت عنها والتزمت بها الحكومات الوطنية المتعاقبة في إجماع وتقليد قوي وراسخ".

وكانت القمة العربية في الخرطوم عام 1967، أكدت أنه "لا صلح، لا اعتراف، لا تفاوض مع إسرائيل"، لتشتهر بـ"عاصمة اللاءات الثلاث".

وأعلنت قوى سياسية سودانية رفضها القاطع للتطبيع مع إسرائيل وبينها حزبا "الأمة القومي"، ضمن الائتلاف الحاكم، و"الوحدوي الديمقراطي الناصري".

وبذلك يصبح السودان الدولة العربية الخامسة التي تمضي في تطبع علاقاتها مع إسرائيل، بعد مصر (1979)، والأردن (1994)، والإمارات والبحرين (2020).