الثلاثاء 25 يناير 2022 - الساعة: 16:46
آخر الأخبار
عبلين: اعتقال 6 مشتبهين بالإِتاوة والابتزاز SadaNews "الشيخ" يلتقي الأمين العام لاتحاد عمال فلسطين SadaNews دراسة: مكمل طبيعي يقلل من دهون البطن في "30 يوما فقط"! SadaNews بحث علمي يحذر من تناول المخللات لاحتمال تسببها بمرض خطير! SadaNews خبراء يحذرون من خطر في الهواتف المحمولة قد يسبب العقم للرجال SadaNews ما معدل نبضات القلب الطبيعي لكل عمر؟ SadaNews الخارجية: تسجيل 11 إصابة جديدة بـ"كورونا" في صفوف جالياتنا بدول العالم SadaNews بينها الضفة.. تقرير إسرائيلي يحذر من 3 تحديات رئيسية SadaNews رقم قياسي جديد.. 11 وفاة و4095 إصابة جديدة بكورونا في فلسطين SadaNews "القاتل الصامت".. وفاة 14 شخصا بغاز المدافئ في 6 دول عربية SadaNews "الخارجية": طائرة مساعدات طبية وغذائية تونسية في طريقها لفلسطين SadaNews الدفاع المدني يرفع جاهزيته لاستقبال المنخفض ويقدم نصائح للمواطنين SadaNews منظمة البيدر للدفاع عن حقوق البدو في فلسطين تجتمع مع هيئة مقاومة الجدار والاستيطان SadaNews "مركزية فتح" تُشكل لجنة لمتابعة قضية الصور المسيئة لياسر عرفات وتؤكد حسن نوايا القائمين على المؤسسة SadaNews بريطانيا: من غير المرجح نشر قواتنا للقيام بأدوار قتالية في أوكرانيا SadaNews "النقد الدولي" يخفض تقديراته للنمو العالمي SadaNews الإمارات تعتزم استضافة أندية قمار SadaNews روسيا تطلق تدريبات واسعة لفحص الاستعداد القتالي قرب الحدود مع أوكرانيا SadaNews "العين بالعين والسن بالسن".. مسؤول حوثي يوجه رسالة للإمارات SadaNews ألمانيا تتجه نحو سن قانون التطعيم الإلزامي

ليس كما يفهمه الرجال- مفتي مصر: تعدد الزوجات مباح بشروط مشددة

ليس كما يفهمه الرجال- مفتي مصر: تعدد الزوجات مباح بشروط مشددة

صدى نيوز - أكد مفتي مصر، الدكتور شوقي علام، أنه "ينبغي فهم مسألة تعدد الزوجات في ضوء القرآن"، لافتا إلى أن "الإسلام قد حدد الإطار الذي يمكن أن تسير فيه العلاقات الزوجية".

وخلال لقائه الأسبوعي في برنامج "نظرة"، تطرق شوقي علام لموضع تعدد الزواج، واستشهد بآية من القرآن، تظهر أن "الإباحة موجودة ولكن مشروطة بوجود مبرر قوي أو حاجة إلى التعدد"، معتبرا أن "التعدد جاء لعلاج مشكلة اجتماعية ربما تختلف حسب الزمان والمكان، ولذلك ينبغي أن يكون التعدد تحت وطأة مبرر قوى معتبر، مع تحقق العدل، وأن الزوج مسؤول أمام الله في عدم التزامه بهذا العدل، وكذلك الميل القلبي لا يجوز أن يكون مؤثرا في الحقوق والواجبات". 

وأوضح شوقي علام أن "الإسلام قد حدد الإطار الذي يمكن أن تسير فيه العلاقات الزوجية، وهو رباط زوجي عن طريق عقد الزواج، وليس هناك طريق آخر لتكوين الأسرة إلا في هذا الإطار"، مشيرا إلى  أن "ملك اليمين قد انتهى إلى غير رجعة من أول لحظة جاء فيها التشريع لأنه يريد أن يكون الإنسان حرًّا، بتجفيف منابع الرق والندب إلى إعتاق الرقاب، وأن بقاء ذكر ملك اليمين تلاوة في القرآن لا يعني وجوده أو مشروعيته الآن". 

وأكد مفتي مصر أنه "لا يجوﺯ استرقاﻕ نساء المسلمين أو غير المسلمين في هذا العصر، وهو مما ﺃجمع ﺍلفقهاﺀ عليه، لأن المسلمين التزموا بالمعاهدات الدولية التي حرمت علينا وعلى غيرنا استرقاق الأحرار، وقد ﻭقعت الدوﻝ الإسلامية على هذﻩ الاتفاقيات بالإجماع، فلا يجوﺯ لأحد خرق هذه المعاهدات، وكذلك لا يجوز اعتبار الخادمات أو الفقيرات مِلك يمين كما يتوهم أصحاب الفكر المتطرف بل هن حرائر". 

وشدد علام على أن "للمرأة الحق في اللجوء للقضاء عند تضررها من زوجها، ولكن لا بد من الحاجة إلى منطقة الأخلاق والسكن والمودة حتى نخفف المشاكل الزوجية والأسرية وبالتالي نخفف الضغط على المحاكم". 

وفي إطار الحديث حول حكم أخذ المرأة مقابلا ماديا من زوجها مقابل خدمته وخدمة أولادهما، قال المفتي شوقي علام: "من يطالب بذلك لم يقرأ الواقع المصري جيدا، فالزوجة المصرية في أغلب الحالات داعمة لزوجها وأسرتها في كل شؤون الحياة، ومحافظة على كيان الأسرة، وهو أمر تتميَّز به المرأة المصرية"، لافتا إلى أن "التسلط على المرأة من قبل الرجل باسم القوامة أمر غير مقبول، وأن العلاقة بين الرجل والمرأة علاقة تكاملية، والقوامة تكليف من الله للرجل وليست تشريفا له، وهي مسؤولية عظيمة ودقيقة في ذات الوقت أخذا من معانيها اللغوية ومن تصرف النبي".

هذا ورد المفتي على سؤال عن حكم أخذ الزوج مرتب زوجته قائلا: "إن للزوج ذمة مالية مستقلة عن زوجته، وللزوجة كذلك ذمة مالية مستقلة عن زوجها، فلا يترتب على الزواج في الشريعة الإسلامية اندماج مالية أحد الزوجين مع مالية الآخر، سواء الأموال السائلة أو الأملاك أو غير ذلك من صور المال المختلفة، وكذلك لا يحق للزوج أو الزوجة أن يتحكم أحدهما في تصرفات الآخر المالية إلا بالنصح، وكذلك فقد منع الإسلام الزوج أن يأخذ من مالها شيئا إلا بطيب نفس منها".