بيت لحم: الشرطة تفرض النظام عقب احتجاجات على خلفية جريمة قتل

بيت لحم: الشرطة تفرض النظام عقب احتجاجات على خلفية جريمة قتل

رام الله - صدى نيوز - شهدت مدينة بيت لحم بعد ظهر اليوم احتجاجات عنيفة من قبل افراد عائلة المواطنة المغدورة فدوى حاتم عبد الصبور سباتين "31 سنة" وتعود جذورها من قرية حوسان والتي وجدت مقتولة صباح اليوم في منزلها حيث اتهم زوجها كمال محمد حماد من سكان المدينة بالجريمة وقام العشرات بالتظاهر احتجاجا على ذلك والمطالبة بالقبض على القاتل اذ جرى مهاجمة بعض المحال التي تعود لعائلة المتهم، وقامت الشرطة بتفريق المتظاهرين واطلاق النار في الهواء وفرض النظام .

وفي تطور لاحق اعلنت الشرطة الفلسطينية تمكنها من القاء القبض على المتهم في احد المنازل بمنطقة العبيات حسب ما قالت.

وعلم ان قوة من الشرطة الفلسطينية قد فرضت اجراءات مشددة حول مدرسة الفرير حيث يدرس عدد من ابناء الضحية هناك وذلك لفرض النظام وخاصة بعد محاولة عدد من اقارب الضحية الوصول الى المدرسة لاخذ ابنائها.

وقال رئيس البلدية المحامي انطون سلمان الذي استنكر عملية القتل ان الاحداث في مدينة بيت لحم خطيرة وتدلل على انعدام الامن مطالبا الاجهزة الامنية التحرك من اجل فرض النظام والامن خاصة قيام عدد من من المحتجين باطلاق النار بحسب شهود عيان.

هذا واصدرت عائلة حماد بيان شجب واستنكار على هذه الجريمة والتي جاء فيه "

تستنكر وتدين عائلة حماد من عشائر التعامرة في محافظة بيت لحم جريمة القتل التي ذهبت ضحيتها المرحومة فدوى حاتم عبد الصبور سباتين ام أطفالنا وأولادنا صباح هذا اليوم على يد زوجها كمال محمد محمود حماد حيث كان يعاني من مرض نفسي منذ ثلاث سنوات وكان مقيم في مستشفى الأمراض النفسيه لفترات متقطعة .

وأننا نتقدم من أهلنا وأنسائبنا عائلة السباتين ومن عموم عائلات حوسان بأحر التعازي وأصدق مشاعر المواساة بوفاة ابنتهم المرحومة فدوى سباتين .

وأننا نطالب الجهات المختصه ولأجهزة الأمنية أخذ المقتضى القانوني بحق ابننا القاتل .

عظم الله أجركم عائلة السباتين ورحم الله روحها والهم أهلها وذويها حسن الصبر وسلوان ."

وكانت الشرطة الفلسطينية قد عثرت صباحا على جثة الفتاة الضحية وعليها دماء واثار طعن بالة حادة وقد جرى نقلها الى قسم الطب العدلي للتشريح .

هذا وعلم انه وخلال الاحتجاجات اصيب عدد من المواطنين بجراح والحقت اضرار في الممتلكات العامة .

Ooredoo - تحت الخبر