شاهد| الجزيرة تبث فيديو لأول مرة عن "حد السيف"

شاهد| الجزيرة تبث فيديو لأول مرة عن "حد السيف"

صدى نيوز: بثت قناة "الجزيرة" مساء الأحد مقطع فيديو يظهر تفاصيل "تعرض لأول مرة" حول تسلل وحدة من الجيش الإسرائيلي شرق خان يونس في نوفمبر 2018.                                  

الفيديو الذي ضم أدلة وصور ووثائق ضمن تحقيق جديد لبرنامج "ما خفي أعظم" بعنوان (أربعون دقيقة)، ويعرض تفاصيل اشتباك عناصر المقاومة مع الوحدة المتسللة والتي أودت بحياة قائد الوحدة واستشهاد القيادي بالكتائب نور بركة وستة آخرين.

وتضمن الفيديو مقابلات مع عناصر من كتائب القسام الذين اكتشفوا الوحدة المتسللة واشتبكوا معها، ويروونها لأول مرة.

خبير بالشؤون العسكرية الإسرائيلية في التحقيق الذي نشرته القناة قال إن وحدة "سيريت متكال"-عادةً ما تخضع لتدريبات تستمر شهورًا أو لسنوات ويتمتع أفرادها بمهام وقدرات خاصة.

في حين، ظهر في البرنامج مقابلة مع ضابط ميداني في القسام، حيث قال: "كنت بمهمة اعتيادية في المنطقة، ولاحظنا توقف الحافلة باعتبار أنهم غريبون عن المنطقة وبقي نور بركة متشككًا في ركاب الحافلة وزعمت الوحدة أنهم في زيارة لقريبتهم في المستشفى الأوروبي بخان يونس، وبقيت الشكوك دائرةً حولهم باعتبار أنهم سيسلكون الطريق الأبعد عن المستشفى".

ونُقل عن الناطق العسكري الإسرائيلي أن هدف تلك العملية كان زرع أجهزة تجسس لمتابعة حركة حماس وأن الوحدة تدربت 7 أشهر على العملية.

وبينت التحقيقات –وفق الناطق- وجود خلل في أداء القوة، حيث فشلت في إخفاء بعض معداتها وأجهزتها على الرغم من قصف الطائرات للمركبتين، وأن عملية إنقاذ القوة استغرقت 20 دقيقة تحت نيران كثيفة من جانب مقاتلي القسام.

وقال ضابط بكتائب القسام إنه تم كشف منظومة تجسس متطورة زرعت على خط الاتصال السري للقسام بالزاويدة قبل عام ونصف.

وظهر في البرنامج نجاح مهندسي القسام في اختراق منظومة "سييرت متكال" والولوج لشبكة معلوماتها الخاصة.