الرئيس المكسيكي يبيع منتجعا رئاسيا لمساعدة الفقراء

الرئيس المكسيكي يبيع منتجعا رئاسيا لمساعدة الفقراء

رام الله - صدى نيوز - أعلن الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور عزمه على بيع مقر رئاسي في كوزوميل في ولاية كوينتانا رو لمساعدة فقراء تلك الولاية.

وقال لوبيز أوبرادور: "سأدرس كل شيء مرتبط بالمقر الرئاسي الذي يشكل منتجعا لراحة الرئيس في كازا مايا في كوزوميل، لأنه سيتم بيعه وستذهب الأموال إلى احتياجات كوينتانا رو الفقيرة".

ويوم الأحد، عقد مزاد علني في المكسيك لبيع منازل كانت في السابق تابعة لتجار المخدرات، ووفقا لإدارة الممتلكات والعقارات التابعة لوزارة المالية في هذه الدول الأمريكية اللاتينية، فقد تم بيع تسعة من مساكن بارونات المخدرات الـ27، وحصلت الحكومة من العملية على 56.6 مليون بيزو (حوالي 3 ملايين دولار).

وسيتم استخدام معظم هذه الأموال لمساعدة الفقراء، وهذه المرة في ولاية غيريرو.